شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

تقارب قطري روسي على خلفية اقتصادية

0 2٬228

كشفت مصادر أن قطر تنوي شراء شركة روسية متعثرة بعد فشل صفقة كبيرة بين روسيا والصين

وأضافت أن قطر “حصلت على نسبة 19% من شركة النفط الروسية “روسنفت”، بعد تراجع الصين عن إتمام الصفقة في آخر المطاف بسبب ملفات فساد مالي اتهم بها مدير مركز التجارة الصيني”.

واعتبر مراقبون أن هذه الخطوة بمثابة محاولة الدوحة تعزيز علاقات التعاون بينها وبين موسكو، في الوقت الذي تشهد فيه قطر حصارًا خانقًا من جيرانها العرب في الخليج.

وعن تفاصيل الصفقة قالت “رويترز”: إن صندوق الاستثمار القطري اشترى في البداية 19.5% في شركة روسنفت من شركة التجارة السويسرية العملاقة (Glencore (GLEN.L مقابل (12.2 مليار دولار أمريكي) خلال الخصخصة الجزئية للشركة الروسية في عام 2016، لكن في العام الماضي وافقت الشركة على بيع حصة قدرها 14.16 في روسنفت إلى (CEFC China Energy)في صفقة قيمتها(9.1 مليار دولار أمريكي)، كان ينظر إليها على أنها المفتاح للمساعدة في توسيع العلاقات بين روسيا والصين، أكبر مصدر للطاقة في العالم وأكبر مستهلك لها.

وواجهت الصفقة مشاكل بعد أن قامت السلطات الصينية بالتحقيق مع مؤسس ومدير مركز التجارة العالمي الصيني “يي جيان مينغ” بسبب جرائم اقتصادية مشتبه فيها، وفقا لما ذكرته “رويترز”.كور

وقالت “جلينكور” إن اتحاد الشراكة الذي كان يبيع حصة “روسنفت” تم حله وأشارت: أن قطر و”جلينكور” ستملكان حصصا بشكل مباشر، وستسيطر هيئة الاستثمار القطرية على حصة في الأسهم تبلغ 18.9% وستحتفظ “جلينكور” بحوالي 0.57% فقط.

 

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق