شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

جيش العزة في حمص: اليد التي تجاهد في سبيل الله لايمكن أن تصافح أعداءه

0 300

أصدر جيش العزة أحد فصائل الجيش الحر بيانًا حول المفاوضات التي تجريها بعض الفصائل مع المحتل الروسي في ريف حمص الشمالي.

وذكر جيش العزة في بيانه أنه لم يكن طرفًا في أي عملية تفاوض مع الروس أو النظام، واصفًا روسيا بدولة الاحتلال ولا يمكن لليد التي تجاهد في سبيل الله أن تصافح أعداءه، وبيّن الجيش موقفه وهو قتال النظام وأعوانه وعدم الانجرار خلف المفاوضات.

ودعى “العزة” جميع مكونات وفصائل ريف حمص الشمالي للتمسك بأرضهم وكرامتهم وعدم التفريط بهما وأن يختاروا الصمود والمقاومة.

ويذكر أن غرفة عمليات الرستن سلَّمت اليوم الخميس سلاحها الثقيل للمحتل الروسي، تنفيذًا لاتفاق المصالحة شمال حمص، بالإضافة إلى خروج من لايرغب بالتسوية إلى الشمال السوري اعتبارًا من يوم السبت القادم.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق