شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

عصيان جديد في مناطق سيطرة النظام النصيري

0 601

شهدت مهد الثورة السورية “درعا البلد” عصيانا مسلحا ضد النظام المجرم، لأن الأخير يطالبهم بالالتحاق في صفوف الجيش النصيري بعد انتهاء مدة “التسوية” المزعومة.

وحسب مصادر محلية فإن وجهاء “أحياء درعا البلد” ذهبوا لمحافظ النظام المجرم في درعا لتمديد مدة “التسوية” -التي انتهت في الستة أشهر الماضية- لكن طلبهم قوبل بالرفض، وأبلغوهم أن يبعثوا بأبنائهم للخدمة الاحتياطية والإلزامية.

وبعد اجتماع الوجهاء مع أبناء المنطقة قرروا رفضهم القطعي للالتحاق بصفوف الجيش النصيري، وعمل الشباب على عصيان مسلح وأطلقوا حملة تحت عنوان “لا للالتحاق بصفوف جيش الإجرام”.

وحسب مصادر من هناك فإن الشباب الرافضين للخدمة الإلزامية يتجولون في شوارع “درعا البلد” بسلاحهم لغاية الآن، فيما لم يجرؤ النظام النصيري على دخول المنطقة المذكورة خوفا من الأهالي والمسلحين هناك.

وتوجد العديد من المناطق التابعة للنظام المجرم التي ترفض سوق أبنائها للجيش النصيري، خوفا من زجهم في الجبهات الحامية ضد المجاهدين.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق