شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

“جاهد بنفسك”..أين وصلت وما أهم نتائجها؟

0 645

بعد مرور أكثر من شهر على إعلان مجلس الشورى العام في الشمال المحرر انطلاق حملة “جاهد بنفسك” والتي تهدف إلى مؤازرة ومساندة الفصائل المجاهدة ضد حملة النظام النصيري وحليفه المحتل الروسي على أراضي الشمال المحرر، لاقت تفاعلا كبيرا من أبناء الشمال المحرر.


حيث تهدف الحملة إلى جمع “نخب” من المجاهدين تدعم الفصائل المجاهدة وتشاركها في معارك الدفاع عن آخر معاقل الثورة السورية في الشمال المحرر، حيث حظيت بقبول جميع سكان ومهجري وأبناء مدينة إدلب وريفها، ونفر عدد كبير منهم إلى الجهاد من خلالها.

أبرز نتائج الحملة وخططها المستقبلية:
وفي تفاصيل أبرز ما حققته حملة جاهد بنفسك منذ انطلاقتها وأين وصلت، بّين “أحمد يوسف” مسؤول مركز الهدى الدعوي خلال لقاء صحفي: ” أن من أهم وأبرز محطات الحملة إقامة العديد من الملتقيات الدعوية والعروض المرئية في معظم المناطق المحررة وإلقاء الدروس والكلمات التحريضية في كثير من المساجد”.

واستكمل “يوسف” كلامه أن من أبرز نتائجها إعادة روح الثورة والجهاد إلى أهالي المحرر ومشاركة الجميع في الجهاد.

وفي سؤال “يوسف” عن خطط الحملة القادمة أجاب “من أهم أهدافنا القادمة إجراء الملتقيات الدعوية والعروض المرئية والدروس والكلمات التحريضية لاستنفار أكبر عدد من الشباب ليدافعوا عن دينهم وأرضهم وعرضهم وزيادة الثقة عند الأهالي بأبنائهم المجاهدين كما يوجد مجموعة من الخطط سنعمل عليها لاحقا”.

أهم المدن والقرى والبلدات التي زارتها الحملة:
وانطلقت حملة “جاهد بنفسك” عبر ملتقيات دعوية في المساجد والطرقات والأماكن العامة في جميع مدن وأرياف الشمال المحرر كان أبرزها مساجد ومخيمات مدن وقرى وبلدات إدلب وسلقين وحارم وسرمدا وباب الهوى وأطمة ودركوش وخربة الجوز وعين البيضة ودير حسان وكفر لوسين-بحسب المنظمين-.

خلال أسبوع واحد أكثر من 450 نافر إلى الجهاد:
ونشر مركز الهدى الدعوي بعد أسبوع من انطلاق الحملة “صورة فوتغرافية” ذكر فيها أبرز أعمالها حيث بلغ عدد الدعاة العاملين بالحملة 60، والملتقيات الجماهيرية 8، و”المتلقيات الدعوية” 47، وعدد الكلمات الدعوية 124، والمدن التي غطيت 16، والمساجد التي أقيمت فيها هذه الحملة 106، ونفر إلى الجهاد خلال الأسبوع الأول أكثر من 450 شخصا.

قيادي وشرعي يباركان ويدعمان الحملة:

وقال القيادي في هيئة تحرير الشام “أبو مالك الشامي”: “قامت هذه الحملة المباركة بفضل الله عز وجل ومن ثم رعاية إخواننا في مجلس الشورى العام في الشمال المحرر وإخواننا في سرايا المقاومة الشعبية، طبعا هذه الحملة هي عامة لكافة الفصائل والمجاهدين والأهالي فمن أحب أن يشارك في هذه الحملة فلا حرج، وسيكون لهذه الحملة صدى إعلامي كبير”.


وذكر أبو الحارث الزبداني” أحد شرعيي سرايا المقاومة الشعبية أنهم أطلقوا حملة جاهد بنفسك بالتعاون مع “عسكريين” و”فعاليات مدنية” وذلك من أجل رفد المقاتلين والمجاهدين، حيث ستكون عبر مراحل أولها إعداد قرابة 2000 مجاهد من النخب ثم بعدها سيطلقون حملات أخرى، وسيوزعون العناصر المتخرجين إلى الفصائل المجاهدة حسب حاجة كل فصيل من الاختصاصات والجنود وغيرها.

ويسعى القائمون على حملة جاهد بنفسك من عاملين ومؤسسين وغيرهم إلى رفد جبهات الرباط بالمقاتلين ليكونوا مع إخوانهم وأبنائهم المجاهدين خلال معاركهم ضد حملة النظام المجرم وحليفه المحتل الروسي.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق