شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

“لا حل إلا بالمواجهة..والمواجهة فقط”، تحرير الشام تصدر بيانا حول تصعيد الاحتلال الروسي

0 252

نشرت هيئة تحرير الشام على قناتها الرسمية مساء أمس الأربعاء، بيانا بخصوص التصعيد العسكري من قبل الاحتلال الروسي على مناطق الشمال المحرر.

جاء في البيان: “بعد عمل دؤوب و متواصل للكشف عن الخلية التي نفذت تفجيري إدلب تبين أثناء التحقيق وتتبع الأدلة ورصد كاميرات المراقبة؛ تورط القاعدة العسكرية للمحتل الروسي في مطار “حميميم” مباشرة بهذه العملية”.

وأوضح البيان “أن الجهاز الأمني التابع لتحرير الشام تمكن من اعتقال الخلية التي نفذت جريمة تفجير إدلب وضبط بحوزتهم سيارتين مفخختين كانتا معدتين للتفجير وسط الأحياء السكنية وبين الأهالي في المناطق المحررة.

وأردف البيان أن المحتل الروسي أراد إخفاء الأدلة وقتل أفراد خلاياه خوفا من نشر المزيد عن تورطه بهذه الأعمال الإجرامية ضد الأهالي وعموم الشعب، فعمد إلى قصف سجن إدلب المركزي ليهدمه فوق رؤوس السجناء من عملائه وعناصر الخوارج ويساعد من نجا منهم على الهرب من قبضة العدالة، إلا أن الجهاز الأمني تمكن من توقيف أغلب الهاربين وتجري ملاحقة ما تبقى من فارين للقبض عليهم -بحسب البيان-.

وحمَّل البيان مسؤولية مجازر إدلب وسجنها المركزي للمحتل الروسي قائلا: “إننا في تحرير الشام نحمل المحتل الروسي مباشرة مسؤولية قتل هؤلاء السجناء وكذلك قتل أهلنا في الأحياء المدنية التي يقصفها كل يوم، وإننا نحرض أبناءنا المجاهدين على رفع الجاهزية الإيمانية والعسكرية للثأر لأهلنا وحمايتهم والتصدي لكل محاولات زعزعة الأمن ونشر الفساد في الأرض.

والجدير بالذكر أن الجهاز الأمني التابع لتحرير الشام تمكن من إلقاء القبض على أغلب الفارين من سجن إدلب المركزي بعد قصفه من قبل الاحتلال الروسي.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق