شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

الإمارات تدعم النظام النصيري مقابل مواجهة تركيا والضغط عليها اقتصاديا

0 553

اتفقت الإمارات مع رجال أعمال النظام المجرم على تقديم دعم قيمتة 2 مليار دولار، يشمل تمويل شحنات قمح ووقود، ومواد غذائية.

ونقل موقع “اقتصاد” عن ما أسماه مصدر خاص، أن زيارة رجال الأعمال الموالين للنظام النصيري الشهر الماضي، تهدف بالدرجة الأولى إلى البحث عن طرق غير مباشرة لتمويل ميليشيا النظام، للتهرب من العقوبات الأمريكية المحتملة.

ومن ضمن ما جرى الاتفاق عليه بين الجانب الإماراتي ورجال الأعمال، تأسيس شركات وهمية في منطقة “جبل علي” في دبي، يتم عبرها تمويل النظام النصيري بما يحتاجه.

وتعهدت الإمارات بتقديم كامل الدعم للنظام المجرم مقابل بعض الطلبات “على رأسها كبح جموح إيران وأطماعها في الجزر الإماراتية، وأن يتعهد النظام السوري لدى الجانب الإيراني بعدم إثارة القلاقل فيما يخص قضية هذه الجزر، بالإضافة لمواجهة تركيا، والضغط عليها اقتصاديا” -حسب موقع “اقتصاد”-.

وحسب ذات المصدر فإن حملة مليشيات الأسد المكثفة على البضائع التركية المهربة إلى مناطق سيطرته -التي أطلقتها الجمارك الأسبوع الماضي-، كانت بتوجيه من الإمارات وبتمويل كامل منها.

يذكر أن الإمارات تدعم النظام النصيري لوجستيا وسياسيا بملايين الدولارات، فقد ذكرت وكالة “أنباء الإمارات” أن قيمة المساعدات التي قدمتها الإمارات من بداية الثورة إلى العام الحالي بلغت 976.4 مليون دولار، وكان آخرها 23.4 مليون دولار بحجة إعادة إعمار سوريا بعد تدميرها بفعل طائرات الاحتلال الروسي وقذائف الميليشيات الموالية.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق