شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

تبادل للتهم بين ميليشيا النظام والتجار حول المسؤول عن ارتفاع أسعار الجوالات

0 457

تشهد أسعار الجوالات في مناطق سيطرة النظام المجرم ارتفاعا كبيرا مقارنة بالأشهر الماضية.

وحسب معاون المدير العام للجمارك” في ميليشيا النظام المجرم “سميح كسيري” فإن “كل ما يتم تداوله على صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي عن ارتفاع أسعار الموبايلات والرسوم الجمركية غير صحيح”.

وأوضح “ارتفاع الأسعار من فعل التجار ولا علاقة للجمارك فيه، ومراقبة أسواق الموبايلات ليست من مسؤوليتنا” -حسب قوله-.

وفي نفس السياق كشف أحد التجار في سوق “البحصة” للإلكترونيات في العاصمة دمشق لموقع “سينسيريا” الموالية للنظام النصيري: “ارتفاع الرسوم الجمركية للموبايلات قبل أن تدخل إلى الأسواق السورية هو الذي أدى إلى هذا الارتفاع الذي يعادل وسطياً 10% لكل نوع موبايل، فيما أكد آخر أن الارتفاع جاء بسبب ارتفاع صرف الدولار”.

الجدير بالذكر أن الليرة السورية تشهد انخفاضا متزايدا من بداية الثورة السورية، حيث كان الدولار الواحد يساوي 45 ليرة سورية، أما الآن فقد وصل إلى قرابة 530 ليرة سورية، ومن أبرز أسباب ارتفاع الدولار الحرب الدائرة في البلاد، بعد انتفاض الأهالي على الظلم المسلط عليهم منذ قرابة الخمسين عام.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق