شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

حكومة الإنقاذ تصدر بيانا بخصوص تفجيري إدلب

0 482

نشرت وزارة الداخلية في حكومة الإنقاذ بيانا إتهمت فيه النظام النصيري بوقوفه خلف التفجيرين الغادرين ظهر أمس الإثنين في حي القصور بمدينة إدلب.

وجاء في البيان: “لم تكد تجف دماء شهداء أهلنا في ريفي إدلب وحماة حتى قامت بعض الخلايا الآثمة الغادرة -التي تتغذى على دماء العزل من الأطفال والنساء- بتنفيذ عملية إجرامية، راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى”.

وأضاف: “فجرت الخلايا سيارتين مفخختين في المناطق المأهولة بالسكان، إذ جاء تفجير السيارة الثانية بعد خمس دقائق تقريبا من تفجير السيارة الأولى، وبعد تجمع الأهالي لإسعاف المصابين، والتحقيقات الأولية تشير إلى بصمات خلايا النظام المجرم، وذلك ضمن خطة ممنهجة من إجرام النظام الأسدي وأعوانه، تهدف لبث الرعب والخوف في صفوف أهلنا بالمناطق المحررة”.

وأوضحت حكومة الإنقاذ أن هذه الأفعال تدل على جبن الفاعلين ولؤم طبعهم، ولن تزيد الأهالي الصابرين الثابتين إلا عزيمة وصمودا، مشيرة إلى أنها ستبذل كل جهدها في تعقب الأيدي المجرمة التي تريد العبث بأمن المحرر -حسب البيان-.

جاء هذا البيان بعد أن شهدت مدينة إدلب أمس الإثنين يوما داميا، بعد انفجار المفخختين، أضيفت إلى سلسلة المجازر التي يعمل عليها النظام النصيري ضد الأهالي العزل في المناطق المحررة.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق