شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

مع استمرار كذبة “التسويات” المزعومة، شقيقان ضحية جديدة بعد تسليم أنفسهم

0 703

كشفت صفحات محلية في محافظة السويداء أن شابين سلما نفسيهما لفرع الأمن العسكري التابع لميليشيا النظام على أن تتم تسوية وضعيهما بشكل كامل، وإعادتهما إلى قطعهم العسكرية، مستفيدين من العفو الرئاسي المزعوم، بعد فرارهم منها منذ عدة سنوات.

ونقلت صفحة “السويداء 24” الموالية كلاما عن ما أسمته مصدرا مطلعا أن الشابين “يحيى وصالح الشعراني تم إيداع أحدهم في سجن صيدنايا على أن يمثل أمام محكمة ميدانية، والثاني أودع لدى إحدى الجهات الأمنية في منطقة القابون، رغم أنهما حصلا على وعود من بعض الجهات بالتسوية”.

وأضافت: أن “والد الشابين “سند الشعراني” اشتهر بمقطع فيديو مثير للجدل العام الماضي، خلال لقاء مع وفد ضباط من الجيش السوري لطرح تسوية للمتخلفين في السويداء، إذ نزع “عمامته عن رأسه وقال “نحنا قدامكن بمالنا ودم ولادنا!”-حسب المصدر-.

الجدير بالذكر أن النظام النصيري خدع العديد من الشبان بكذبة “المصالحات”، حيث اعتقل الآلاف منهم وزجهم في الخدمة الإلزامية الاحتياطية ، ونقل أضعاف عددهم إلى السجون ليؤكد أنه ماض على نفس النهج القديم في الظلم والعبودية لجميع أطياف الشعب.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق