شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

المركز الصحي في مدينة مورك مهدد بالإغلاق

0 861

يعاني المركز الصحي الوحيد في مدينة مورك بريف حماة الشمالي من انعدام جميع مستلزماته المادية والطبية، وذلك بسبب انقطاع جميع أشكال الدعم اللوجستي.

وقال “علاء الحسين” مدير المركز الصحي اليوم الأربعاء أن “المركز يعاني من شح شديد بالأدوية والمواد المستهلكة، كما يعمل القائمون على المركز من أطباء وممرضين بشكلٍ مجاني منذ سنة وشهرين دون أية رواتب، ويوفّرون على السكان مشقة السفر من أجل الحصول على الخدمات الطبية”.

وأوضح “الحسين” أنه يوجد في المركز عيادة واحدة للنسائية والداخلية والأطفال، وعلاج “اللشمانيا” أو ما يعرف بـحبة حلب وصيدلية توزع الأدوية المتوفرة فيها مجاناً على المرضى.

ونوه “الحسين” بأنه “تواصل مع العديد من الجهات الداعمة، إلا أنها تعطي وعوداً دون تنفيذها، وذلك بحجة أن المنطقة ساخنة ولا يوجد فيها عدد سكان”.

يذكر أن مدينة مورك يعيش فيها حوالي 15 ألف نسمة من مقيمين ونازحين وتتعرض المدينة لقصف متواصل من ميليشيات النظام منذ تحريرها حتى هذه اللحظة.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق